ali ferzat
ali ferzat

تسجيل دخول


اسم المستخدم :
 
كلمة المرور :
 
 

كاريكاتير


Facebook



تحت سقف الثورات التي عكست ظلالا مختلفة لأجساد كنا نراها رقيقة تتمايل كزهرة أو كراقصة باليه،حيث أن صور هذه الأجساد جرفت و تقمصت بشكل فعلي هذه الظلال أو بالأحرى أخدت وجهها الحقيقي و فسخت جلد البراءة في مرآب الأدوار... تحت سقف الثورات الكل أصيب في البداية بنوع من الصدمة تجاه من كان يتحدث عن الممانعة، تجاه من كان ينادي من أجل المقاومة، تجاه العديد من الخطابات التي اضمحلت فيها كل المصطلحات و لم يبقى منها سوى المؤامرة... و بعد الصدمة أصبحنا نحتوي كل شيء و لم يبقى متسع للاستغراب... تحت هذا السقف لم نسمع من دوي كلماتهم سوى القصف، لم نلمح من ضحكاتهم سوى العنف...تحت هذا السقف الكل انكشف، لا توجد هناك أوراق لم تنكشف، لم يعد هناك بيدق أو جوكر، كل أوراق اللعب احترقت، كل وسائل اللعب احترقت، كل شيء أتلف...و رغم ذلك ما زالوا يدعون النزاهة و الشرف! بعدما قتلوا المائة و الألف... يا قاتل هذه الأرض أتريد أن تكون ربها، أم تريد أن تكون أبا لشعبها؟ لا ينهرك أحد أو يقول لك أف، أنسيت أن هناك من يشرك بالرب أنسيت أن هناك من هو عاق بالأب؟ فما بالك أنت يا قاتل هذه الأرض، إذا وددت أن تكون رب هذه الأرض، فلقد أعلنا العصيان، كفرنا بحزبك و ارتدنا عنه و اعتنقنا حزب الحرية و الحب، و إذا وددت أن تكون أبا، فلا يوجد أب يقتل أولاده و من اليوم أصبحنا عاقين تجاوزنا النهر و الأف منادين بسلمية، قائلين: بك و بزبانيتك يا وطني، بك و بزبانيتك يا دير الزور، بك و بزبانيتك يا حماة...فلقد أعيطنا الغالي، أعيطنا الشهيد، أعطينا الطفل و الوليد، أما أنت يا قاتل هذه الأرض فأنت لست بشيء غال مد في طغيانك فلقد قرب يوم الوعيد...

بقلم : سالي عمر


35 Like

 
جمال الجيش
2011-08-10 13:33:31
الملفت عدة نقاط 1 - حجم الصدمة برد الفعل يفوق حجم الألم بناء على الأمل الذي كان السوريون يعدون أنفسهم به .2- التشبيح الوظيفي الذي نتعرض له خلال عملنا ، فلدينا في هذه المؤسسة الجميلة التي أسست على حجم العلاقة باطابق الأعلى كمؤهل يوجد مجموعة اختارت لنفسها صفة الوطنية وبدأت تحدد وتحاكم وتحاصر وتشي بمن تعتبره عميل أو خائن أو مندس .3 - عملية التوريط التي يتخذها هؤلاء بشتم السلطة للإيقاع بزملائهم بالعمل لعل السلطة ترضى وتعينهم أو تعيد تعيين بعضهم كأذناب لها .
7 Like

 

 
gazwanali
2011-08-10 19:30:30
صوتك ياسالي هو صوت الشعب العربي السوري الممزق، هذا صوت الاحرار ،صوت الثوار ، صوت الغيرة على هذا الوطن الطاهر ، صوت المعذبين والشهداء والمعتقلين ، صوت المساجين التي مرت عليهم سنين طويله لا يروا فيها للنور معنى في فروع فلسطين وصدنايا وتدمر ومئات المعتقلات، صوتك يدفع بشبابنا قدما في ثورتنا حتى النصر وسقوط النظام تحت أقدام هذا الشعب المعذب المظلوم ، نعم لقد اعطينا الغالي والنفيس وسرق الطاغية وزمرته وملته منا كل شيء الا العزم على استرجاع حريتنا وكراماتنا وبلدنا الغالي وقد بدأت بشائر النصر تلمح بالأفق فلنثابر على اتمام هذه الثوره حتى نرى النظام والعائلة الطاغية القاتلة في مزبلة التاريخ.
7 Like

 

 
مواطن سوري حزنان
2011-08-10 23:37:56
آخر تقليعات النظام الذي لا يعرف من النظام إلا القتل والتنكيل والحرق والتدمير الممنهج حسب أساليب أسياده الصهاينة ففي دير الزور اليوم تم تدمير جامع عثمان في المطار القديم مع التفتيش على بيت أي طفل أو شاب تظاهر أو شارك بمظاهرة ليس فيها إلا نداء الحرية يمكن أن يكون هذا المتظاهر قد شارك دون علم أهل بيته ولكن ذلك لم يمنع النظام من اتباع اسلوب مبتكر ألا وهو حرق كل منزل شارك منه أحد في مظاهرة سلمية بكل معنى الكلمة ولا يعرف شئ عن السلاح فقط سلاحه ما يؤمن به من الحرية والكرامة وحب الوطن وإذا سألته يقول لك نحن ضد التخريب لأن الوطن لنا ونحن أهله ولكننا مللنا الخنوع ونحب أن نجرب أصواتنا وأن نفكر بصوت عال ينشد الحرية والمحبة والعيش دون خوف من زوار الفجر الذين تحولوا إلى زوار في كل الأوقات ولكل الأعمار
8 Like

 

 
ordinary person
2011-08-10 23:51:33
ياسيد علي بعد أول مظاهرة ومع أول كف أو رفسة تصيح كل الأمور عادية...جداً
6 Like

 

 
طلال عبد الباقي
2011-08-11 03:02:25
سالي اشكرك على المقالة الاكثر من رائعه وقد اقترب يوم الوعيد
7 Like

 

 
سليم
2011-08-11 03:39:12
في ظل هذا النظام المعفن تراجع دخل المواطن أكثر من عشرة أضعاف - تراجع حجم المحاصيل الزراعية والثرة والحيوانية بشكل كبير - زادت أسعار بعض المواد كاللحمة بمقدار ستين نعم ستين ضعف وهذه ليست مبالغة - تراجع مستوى التعليم والصحة والخدمات ومن ينفى ليدرس شبكة الطرق قبل 1970 وبعدها سيرى حجم المهزلة والقائمة تطول
6 Like

 

 
وطني للأبد
2011-08-11 11:13:49
من يجرأ أن يدمر مآذن يرفع منها اسم الله بالتكبير فإعلم أن الله سيتولى تدميره عاجلاً غير آجل و سينال عقاباً شديداً في الدنيا قبل الآخرة .... و نرجو الله أن يكون عقابه بأيدينا حتى تبرد ثارات الأرامل و اليتامى .... الله أكبر ... الله أكبر ... العزة لله ... ويسقط الساقط ابن الساقط ابن الساقطة
11 Like

 

الاسم :
 
البريد الالكتروني :
* لا يظهر للزوار


أو تفضل بالتسجيل

اضف رايك :

 

يرجى ادخال الرمز الموجود بالصورة


 


 

 





قلم من الفولاذ الدمشقي




الاعضاء المسجلين: 3961
 يوجد حاليا 0 عضو مسجل و 10 ضيف يتصفحون الموقع
 
جميع المقالات والردود الواردة ضمن الموقع تعبر عن راي صاحبها وادارة الموقع غبر مسؤولة عنها
Ali Ferzat. All Content and Intellectual Property is under Copyright Protection | Media Planet © 2004 - 2011