ali ferzat
ali ferzat

تسجيل دخول


اسم المستخدم :
 
كلمة المرور :
 
 

كاريكاتير


Facebook



2010-12-11

tashleh alsha3eb

بعد أن صرح وزير المالية أن وزارة المالية لا تتحمل كافة الضرائب التي يدفعها المواطن قامت محافظة دمشق بمنح سكان المدينة هدية العام الجديد وفرضت ضرائب جديدة وزادت من قيمة الضرائب القديمة وفرضت محافظة دمشق رسوماً إدارية وبلديات على عدد من الضرائب التي تستوفيها المحافظة نذكر بعضا منها  نسبة 10% على رسوم تسجيل عقود الإيجار 100 ليرة عن كل طلب تركيب أو نقل هاتف و25 ليرة عن كل اشتراك بعلبة بريدية و0.5% من قيمة فاتورة الهاتف و1% من قيمة فاتورة الموبايل و1000 ليرة عن كل ترخيص لحفر بئر ولتركيب محرك وغيرها. بحجة أن هذه الضرائب هي مورد من موارد الموازنة المستقلة لمحافظة دمشق لعام 2011 لتأمين التمويل اللازم للمشروعات والخدمات الوارد في هذه الموازنة. وهيك بتكمل فرحة المواطن بالعام الجديد وبتنضرب جيبته بعد مايسمع بها الضرايب وبيقضي آخر السنة والسنة الجديدة وهو مضروب بالبيت لامن تمه ولا من كمه.....
بقلم علا حاصباني
 


26 Like

 
فراس
2010-12-11 14:12:02
وشوصار بدعم المازوت والا ما في اخبار البرد هجم ولا حس ولا خبر
10 Like

 

 
rolan
2010-12-11 14:12:01
الحكومة قررت تفرض ضرائب جديدة منشان المواطن ينسى ويقطع الامل عن دعم المازوت والدعم الاقتصادي للبلد على فكرة اذا بس مسئول واحد وزع مصارية يلي في البنوك السويسرية لششغب لزبط الاقتصاد في سنة وحدة كل يوم عم بنتمنى انو نرجع عشر سنين لورا ونتذكر ايام الخير
10 Like

 

 
aliferzat
2010-12-13 15:12:32
ولله ياصديقي فراس في متل بيقول جناب متل الطنابضاربينها طناش..ولكن في بيت شعر بيقول ومانيل المطالب بالتمني ولكن ئؤخذ الدنيا غلابا..
10 Like

 

 
aliferzat
2010-12-13 15:12:25
ياسيد رولان..ياريت نرجع لورى..؟؟كنا وصلنا لحضارات..ولكن نحنا عما ننزل لتحت.؟؟؟
10 Like

 

الاسم :
 
البريد الالكتروني :
* لا يظهر للزوار


أو تفضل بالتسجيل

اضف رايك :

 

يرجى ادخال الرمز الموجود بالصورة


 


 

 





قلم من الفولاذ الدمشقي




الاعضاء المسجلين: 3961
 يوجد حاليا 190 عضو مسجل و 20 ضيف يتصفحون الموقع
 
جميع المقالات والردود الواردة ضمن الموقع تعبر عن راي صاحبها وادارة الموقع غبر مسؤولة عنها
Ali Ferzat. All Content and Intellectual Property is under Copyright Protection | Media Planet © 2004 - 2011