ali ferzat
ali ferzat

تسجيل دخول


اسم المستخدم :
 
كلمة المرور :
 
 

كاريكاتير


Facebook



2011-05-16

تعرضت الفنانة كندة علوش للكثير من الإساءات بعد تعبيرها عن رأيها تجاه ما يحدث في الأراضي السورية من تعسّف وإساءة ضد الشعب السوري وخاصةً منطقة درعا.
وذلك بعد أن وقعت على بيان باسم "نداء عاجل للحكومة السورية من أجل أطفال درعا"، طالبت به هي وأكثر من 1500 اسم من مثقفين وكتاب وفنانين، منهم الفنانة منى واصف والمخرجة رشا شربتجي والكاتبان فارس الذهبي وخالد خليفة و فنان الكاريكاتور علي فرزات، طالبوا فيه الحكومة السورية بإيصال الغذاء والحليب لأطفال "درعا" التي تعيش ظروف قاسية منذ أكثر من أسبوع.
كندة علّوش تعبر عن اتجاه يتبناه فئة نادرة من الفنانين السوريين الذين أخذوا موقفا تجاه ما يحدث في بلادهم، فهي على قدر حرصهاعلى سلامة سوريا وخوفها من الانقسام وإراقة الدماء وحرصها على الأمن والاستقرار، تدرك أهمية وضرورة التغيير نحو بلد يكفل الحريات، بلد بدون قانون طوارئ، بلد يشعر فيه المواطن أنه جزء من نسيج الوطن ويشارك فيه، بلد يخلو من الفساد ويوفر تكافؤ الفرص ويكفل لهم العيش الكريم.
و باحد التعليقات التي تظهر حرصها على اقتصاد بلدها تقول: "من المؤسف جداً بأن نسمع أن الكثير من السوريين وخصوصاً أصحاب رؤوس الأموال الكبيرة (الوطنيين) يتهافتون على البنوك لسحب أموالهم وتحويلها لدولارات ووضعها في بنوك خارج سوريا.. ما سيضر حتماً بقيمة الليرة السورية وباقتصاد البلد.. حتى أصحاب الحسابات الصغيرة سحبهم لأرصدتهم سيؤثر بشكل سلبي.. بلدنا مسؤوليتنا والوطنية ليست مجرد شعارات وصور".
و يتضح حرصها الشديد على صفحتها الخاصة بموقع ال Facebook من خلال دعوتها إلى الاتحاد ونبذ الفتنة والطائفية حيث كتبت "يجمعنا دم واحد وتاريخ وأرض مقدسة.. أنا سوري مهما كانت طائفتي أو توجهاتي.. فلنقبل بعضنا بعضا مهما كانت إختلافاتنا لنستمع لبعضنا البعض دون إلغاء أو تخوين.. لا لاستخدام العبارات الطائفية والتحريضية والعدائية.. لا لسلب حق الحياة أو حرية الرأي أو الكرامة".
بقلم : يارا شاهين


37 Like

الاسم :
 
البريد الالكتروني :
* لا يظهر للزوار


أو تفضل بالتسجيل

اضف رايك :

 

يرجى ادخال الرمز الموجود بالصورة


 


 

 





قلم من الفولاذ الدمشقي




الاعضاء المسجلين: 3961
 يوجد حاليا 39 عضو مسجل و 22 ضيف يتصفحون الموقع
 
جميع المقالات والردود الواردة ضمن الموقع تعبر عن راي صاحبها وادارة الموقع غبر مسؤولة عنها
Ali Ferzat. All Content and Intellectual Property is under Copyright Protection | Media Planet © 2004 - 2011